نجوم و أضواء

آمبر هيرد تتهم زوجها السابق جوني ديب بالاعتداء عليها جنسياً

اتهمت الممثلة آمبر هيرد، طليقها جوني ديب، بالاعتداء جنسياً عليها، بعد مدة وجيزة من زواجهما؛ كما اتهمته بضربها في مناسباتٍ عدّة؛ بسبب افتراضه حدوث خيانة، بعد تعاطيه الكوكايين والكحول بشكلٍ كبير. 

وفي اليوم الثاني من شهادتها أمام محكمة فرجينيا الأمريكية، رَوَت هيرد ما ادّعت أنه حدث في أستراليا عام 2015، بعد شهرٍ واحد فقط من ارتباطها بجوني ديب في لوس أنجلوس، وقبل الاحتفال بزواجهما بجزيرته الخاصة في الباهاما.

وقالت الممثلة الأمريكية: إن ديب طاردها في جميع أنحاء المنزل، وهو يُلقي أكواب النبيذ عليها، ويضرب زجاجات الكحول على الحائط خلفها. وشهدت هيرد أن طليقها أمسكها من حلقها ولكمها على وجهها، متهماً إياها بممارسة الجنس مع الممثلَين بيلي بوب ثورنتون وإدي ريدماين. 

ويخوض الثنائي جلسات محاكمة أشعلتها مقال نشرته آمبر هيرد في صحيفة اميركية اتهمت زوجها السابق جوني ديب بممارسة العنف الننزلي بحقها، ما دفع الاخير لرفع دعوى قضائية بحقها والمطالبة بتعويض مالي ضخم نتيجة تشويه سمعته.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى