أخبار عالمية

أمريكا تدعو رئيس تونس إلى “الالتزام

كشفت واشنطن أن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن،

بحث الاثنين مع الرئيس التونسي، قيس سعيد، تطورات الأوضاع في تونس داعيا إياه إلى الالتزام بالديمقراطية.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أن بلينكن تحدث عبر الهاتف مع سعيد حيث دعاه إلى “الالتزام بمبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان”.

وحث بلينكن سعيد على “الحفاظ على حوار منفتح مع كل الأطراف السياسية والشعب التونسي، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستستمر في مراقبة الأوضاع والبقاء على التواصل”.

وكان في وقت سابق من اليوم دعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، السلطات التونسية إلى “حل مشاكل البلاد استنادا إلى الدستور”، مشددا على ضرورة “عدم إهدار المكاسب الديمقراطية” التي أحرزتها تونس.

وكان  أصدر الرئيس التونسي، قيس سعيد، قرارات بإعفاء رئيس الوزراء، هشام المشيشي، من منصبه، وتجميد عمل البرلمان لمدة 30 يوما ورفع الحصانة عن النواب، وتولى السلطة التنفيذية حتى تشكيل حكومة جديدة، لافتا إلى أن هذه الإجراءات كان يجب اتخاذها قبل أشهر.

وتأتي هذه التطورات على خلفية احتجاجات حاشدة تحولت في بعض الأماكن إلى اشتباكات بين محتجين وعناصر في قوات الأمن شهدتها مدن تونسية عديدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى