أخبار عالمية

إدارة بايدن كانت ترسل أسلحة لأوكرانيا قبل الحرب

السكرتير الصحفي للبنتاغون جون كيربي ادعى أن إدارة بايدن كانت ترسل مساعدات عسكرية إلى أوكرانيا قبل بدء الحرب بفترة طويلة.
كما وقال جون كيربي: “لقد كنت محيطا بالمخابرات العسكرية طوال حياتي. وأستطيع أن أقول لكم أنها تفعل أفضل ما تستطيع، في بعض الأحيان كنت أقرب المعطيات فيما يتعلق بأوكرانيا، كانت الولايات المتحدة تقود العالم حرفيا منذ بدأ حشد القوات الروسية للذهاب إلى أوكرانيا. وقلنا ذلك بصوت عال وواضح من المنصة هنا في البنتاغون ومن جميع أنحاء البلاد، وكذلك العواصم الدولية في جميع أنحاء العالم وخاصة في أوروبا. ولم يصدقنا الجميع في ذلك الوقت، لكننا كنا محقين جدا بشأن ما كانت روسيا على وشك القيام به. كما عملنا بجد في الفترة التي سبقت هذا الغزو”، بحسب ما ذكرت القناة الأميركية 
كما وأضاف: “أولا، كانت إدارة بايدن تدفق بالأسلحة قبل الغزو بوقت طويل. أول مليار دولار التزم بها الرئيس لأوكرانيا تشمل مساعدة قتالية. وكان ذلك قبل الغزو. بالإضافة إلى ذلك، كنا منفتحين وصادقين للغاية بشأن ما كنا نرى الروس يفعلونه. النقطة الأخيرة، التي لا أعتقد أننا تؤخذ في الاعتبار بقدر ما ينبغي، هي تدريب الأوكرانيين على الاستعداد لهذا النوع من الحرب على مدى السنوات الثماني الماضية. ساعدت الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا وحلفاء آخرون في تدريب الأوكرانيين على قيادة الوحدات الصغيرة والقيادة والسيطرة والمناورة . 
قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى