العالم العربي

إنقاذ سفينة من الغرق في اللحظات الأخيرة

وحدات الإنقاذ البحري التابعة لهيئة قناة السويس في مصر تمكنت من إنقاذ سفينة البضائع LABATROS من الغرق الكامل.

هذا وقامت فرق الإنقاذ المصرية بإنقاذ طاقمها البحري المكون من 12 فردا، في استجابة سريعة لاستغاثة السفينة فور دخولها منطقة الانتظار الشمالية للسفن عند مدخل غاطس بورسعيد وقبل انضمامها لقافلة الشمال لعبور قناة السويس.

وفور تلقي مكتب ميناء تحركات الهيئة ببورسعيد بلاغا من ربان السفينة بأن السفينة في حالة غرق وتميل لجهة اليمين ويحتاج لإنقاذ الطاقم الموجود على متنها، دفعت الهيئة بكل من القاطرة “بورسعيد” والقاطرة “مصاحب” ولنش “بحار 10” إلى موقع السفينة للمساعدة فى إخلاء الطاقم بأمان وإنقاذ طاقمها ومساعدة ربان السفينة في منع غرق السفينة.

حيث ويجرى العمل حاليا على معاينة الحالة الفنية للسفينة بمعرفة أطقم الإنقاذ البحري وأطقم مكافحة التلوث البحري لاحتواء أية أثار محتملة لعملية الإنقاذ والتعرف على أسباب تعرضها للغرق.

ويبلغ طول السفينة التي ترفع علم تنزانيا 94 مترا، وعرضها 15 مترا، وغاطسها 6 أمتار، بحمولة 3 آلاف طن، تتبع توكيل أسيوط، قادمة من لبنان ومتجهة إلى ميناء الأدبية مصر

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى