أخبار عالمية

إيران ممارسات حلف الناتو ستؤدي لانهياره

الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ألقى كلمة في الجلسة العامة لمجلس الدوما (مجلس النواب) الروسي، أكد من خلالهاأن التعاون بين روسيا وإيران سيعزز الأمن في المنطقة.

هذا وقال الرئيس الإيراني في كلمته أمام مجلس الدوما الروسي، إنالنشاط النووي الإيراني قانوني وشرعي ويخضع لرقابة الوكالة الدوليةللطاقة الذرية“.

كما وأضاف: “نحن لا نشارك في صنع أسلحة نووية، وهذا ليس في استراتيجيتنا الدفاعية“.

وتابع: “إيران لا تسعى لإنتاج قنبلة نووية والوكالة الدولية للطاقة الذرية أكدت في 15 تقريرا عدم وجود أية انتهاكات في برنامجنا النووي“.

كما وأكد رئيسي أنإيران تنفذ جميع التزاماتها، بينما قوضت الولايات المتحدة التزاماتها ولم تنفذها والأوروبيون قاموا بنفس الشيء“.

وشدد رئيسي على أن الحكومة الإيرانية مستمرة في السعي نحو رفع العقوبات المفروضة على البلاد، وحماية حقوق الشعب الإيراني.

وقال بخصوص الناتو: “ممارسات حلف الناتو الحالية ستؤدي إلى انهياره، متهما الناتوباقتحام أراضي دول أخرى بذريعة الدفاع،وتابع: “لكنهم يهددون أمن وسلامة تلك الدول، ويقوضون الديمقراطية الحقيقية“.

وأكد أن التعاون بين موسكو وطهران سيعزز الأمن في المنطقة، مضيفا أنالاتفاقات المبدئية بين إيران وروسيا ستعطي دفعا كبيرا للعلاقاتالتجارية والاقتصادية بين البلدين“.

وتابع قائلا: “لا بد من تطوير العلاقات مع موسكو وتعزيز التعاون بين البلدين وهذا ما أراه أنا والرئيس بوتين“.

كما وأعرب الرئيس الإيراني، عن دعمه لمبادرة روسيا لتنظيم مؤتمر بمشاركة رؤساء البرلمانات في إيران وروسيا وتركيا

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى