إقتصاد و أعمال

اتفاق اقتصادي روسي مصري

وزير الصناعة والتجارة الروسي: موسكو والقاهرة ستتحولان إلىالتسويات المتبادلة بالعملات المحلية

كشف  وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مانتوروف، اليوم الخميس، إن موسكو والقاهرة ستتحولان إلىالتسويات التجارية المتبادلة بالروبل والجنيه.

هذا وقال: “نحن بحاجة إلى استخدام الروبل والجنيه بنشاط للتسويات المتبادلة. حجم التجارة بين روسيا ومصر يسمح لنا بذلك“.

كما وتابع: “ننطلق من حقيقة أن زملاءنا المصريين يتعاونون بشكل وثيق مع روسيا على مستوى البنوك المركزية والوزارات والأعمال. أنامتأكد من أنه مثلما هو الحال مع الدول الصديقة الأخرى التي لدينا معها دوران تجاري متبادل ونستخدم عملاتنا الخاصة (الصين والهندوالإمارات العربية المتحدة)، سنستخدم أيضا هذا الشكل من التفاعل التجاري مع مصر“.

كما وأضاف مانتوروف أن البلدان توصلا إلى اتفاقيات حول توفير منطقة معفاة من الرسوم الجمركية في منطقة بورسعيد. وفقا للوزير: “هذاسيعطي دفعة أكبر لاقتصاد البلدين“.

وتابع: “خلال العام الماضي، شهدنا اتجاها إيجابيا في السياحة المتبادلة. زار ما يقرب من مليون سائح روسي مصر في العام الماضي،ونحن نرى أنه بالفعل في الربع الأول من هذا العام زار ما يقرب من 400 ألف سائح روسي آخر مصر“.

وختم: “نتطلع إلى إبرام اتفاقية تجارة حرة في وقت مبكر بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي. وهذا سيعطي دفعة إضافية لتطويرعلاقاتنا التجارية“.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى