أخبار عالمية

اجتماع كوري جنوبي أمريكي لمناقشة موضوع كوريا الشمالية

كشفت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية، إن وزيري الدفاع الكوري والأمريكي عقدا محادثات على هامش منتدى أمني فيسنغافورة، أمس السبت، لمناقشةالردع المشترك ضد التهديداتالنووية والصاروخية لكوريا الشمالية.

هذا والتقى وزير الدفاع الكوري لي جونغسوب، بنظيره الأمريكي لويد أوستن، على هامشحوار شانغريلاالسنوي وسط مخاوف مناحتمال قيام بيونغ يانغ بإجراء تجربة نووية سابعة.

وبين  لي جونغ، للصحفيين بعد هذه المحادثات دون مزيد من التفاصيل،ناقشنا بشكل أساسي طرقا مختلفة لزيادة قابلية إنفاذ الردعالموسع ويشيرالردع الموسعإلى التزام الولايات المتحدة المعلن بتعبئة مجموعة كاملة من قدراتها العسكرية بما في ذلك الخيارات النووية،للدفاع عن حليفها، كما وشدد أوستن على تصميم واشنطن على تقديمردع موسعيشمل النطاق الكامل لقدراتهاالعسكرية، بما في ذلك القدرات الدفاعية النووية والتقليدية والصاروخية، وفقا لوزارة الدفاع في سيئول.

حيث  أكد الوزيران مجددا التزام البلدين بتوسيع نطاق وحجم التدريبات العسكرية المشتركة على النحو المتفق عليه خلال قمة الشهر الماضيبين الرئيس يون سيوكيول ونظيره الأمريكي جو بايدن.

واستخدم لي المحادثات للتأكيد على أهمية الجهود المشتركة لإعادة تنشيط المجموعة الاستشارية لاستراتيجية الردع الموسعة للبلدينوتدريبات المحاكاة النظرية حول استخدام أصول الردع ونشر الأصول العسكرية الاستراتيجية الأمريكية بطريقة منسقة وفي الوقت المناسب،وفقا للوزارة.

كما وأدان الجانبان بشدة سلسلة إطلاق الصواريخ الأخيرة من قبل كوريا الشمالية واستعداداتها لإجراء تجربة نووية، ووصفا ذلك بأنهأعمال استفزازية تهدد بشكل خطير السلام والاستقرارفي شبه الجزيرة وخارجها.

وكانت هذه هي المحادثات الأولى التي تجمع بين لي جونغ وأوستن وجها لوجه منذ تولى وزير الدفاع الكوري منصبه الشهر الماضي

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى