أخبار عالمية

استمرار الضغط الفرنسي على إيران بشأن برنامجها النووي

بينت  الرئاسة الفرنسية في بيان، إن باريس وشركاءها سيزيدون الضغط على إيران فيما يتعلق ببرنامجها النووي لضمان احترامها لالتزاماتها الدولية، وذلك بعد أن تحدث الرئيس إيمانويل ماكرون مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء.

حيث وجاء البيان بعد ساعات من تقديم القوى الأوروبية

قرار ضد إيران إلى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

هذا وأضافت الرئاسة أن ماكرون أبلغ نتنياهو بقلقه العميق إزاء مسار البرنامج النووي الإيراني.

وجاء في البيان: “أكد (ماكرون) أن فرنسا ستمارس مع شركائها الدوليين ضغوطاً على النظام الإيراني لكي يحترم التزاماته الدولية”.

من جهتها، لوّحت إيران، الثلاثاء، بالرد في حال اعتماد مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة قراراً جديداً بإدانتها اقترحته الدول الأوروبية رغم تحفظ الولايات المتحدة عليه.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن محمد إسلامي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله “في حالة صدور قرار ضد إيران عن مجلس المحافظين وممارسة الإطراف ضغوطًا سياسية، فإن إيران سترد وفقاً لما أبلغتهم به”.

وطرحت بريطانيا وفرنسا وألمانيا مشروع قرار على مجلس المحافظين الاثنين يدين إيران لفشلها في التعاون الكامل مع الوكالة ويطالب بمزيد من المساءلة بشأن برنامج طهران النووي.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى