نجوم و أضواء

اعتزال دنيا وإيمي سمير غانم

بعد الاعتذار المفاجئ للنجمتين دنيا وإيمي سمير غانم عن عدم حضور حفل افتتاح  

أيام القاهرة للدراما العربية” رغم التأكيد سابقا على المشاركة واستلام درع تكريم النجمين الراحلين سمير غانم ودلال عبد العزيز، ومن قبله الغياب عن حفل افتتاح مهرجان الفضائيات العربية في دورته الـ 12، انطلقت أنباء تؤكد أن دنيا وإيمي على وشك إعلان قرار اعتزال العمل الفني، خاصة وأن الأخيرة غير قادرة على التخلص من أحزانها بعد وفاة والديها عقب صراع طويل مع فيروس كورونا ومضاعفاته.

إدارة مهرجان “أيام القاهرة للدراما العربية”، نفت أنباء اعتزال دنيا وإيمي جملة وتفصيلا، وأكدت أن النجمتين لديهن تعاقدات على بطولة عدة أعمال فنية، وسيتم البدء بتصويرها قريبا، وكان هناك اتفاق بالفعل على حضورهن حفل الافتتاح ولكن ظروفهن النفسية لم تسمح.

كما وأشارت لمعاناة إيمي ودنيا من فكرة الخروج مرة أخرى للناس ومواجهة مشاعر الحزن والشفقة، لافتة إلى أن إيمي تصارع أحزانها ولكنها حتى الآن غير قادرة على استعادة حياتها الطبيعية، وتحتاج إلى المزيد من الوقت للتأقلم على الوضع الجديد خاصة وأن حياتها كلها كانت مرتبطة بوالديها حتى بعد الزواج.

يذكر أن النجم حسن الرداد حضر حفل افتتاح مهرجان الفضائيات العربية في دورته الـ 12، نائبا عن زوجته إيمي وشقيقتها دنيا وتسلم درع تكريم الراحلين سمير ودلال عبد العزيز، وظهر الرداد بلحية طويلة على غير عادته واكتست ملامحه بالحزن، وتقدم باعتذار من كل الحضور ومنظمي المهرجان بعد غياب زوجته إيمي وشقيقتها دنيا، وقال إنه كان يتمنى أن يرى سمير غانم ودلال عبد العزيز في هذه اللحظة ويشاهد تكريمهما وهما على قيد الحياة.

أشار إلى أن حياة النجمين تعد نموذجا يحتذى لكل النجوم، وإنه شخصيا يتمنى أن يختتم حياته محققا ما قدموه من إنجازات على المستوى الفني والاجتماعي والإنساني.

وقال: في البداية عايز أبلغ حضراتكم اعتذار إيمي ودنيا إنهم مقدروش ييجوا، وبوصل شكرهم وامتنانهم لإدارة المهرجان على التكريم.. طبعا أنا كنت أتمنى أكون حاضر النهاردة والأستاذ سمير النجم الكبير ومدام دلال يكونوا بيستلموا الجايزة، وأكون أنا قاعد وسط حضراتكم، بس الحمد لله على كل شيء..

وقد شارك في الحفل عدد كبير من النجوم منهم: إلهام شاهين، هنا الزاهد، محمد رياض، مصطفى درويش، الناقد طارق الشناوى، أحمد وفيق، إيهاب فهمي، روجينا، نرمين الفقي، آدم الشرقاوي، عايدة رياض، محمود حافظ، نسرين طافش، كما تم تكريم كل من نيكول سابا، درة، حنان مطاوع، جميلة عوض، نرمين الفقى، احمد زاهر، روجينا، ليلى زاهر، رنا رئيس.

وسبق ان حسن الرداد دفع زوجته إيمي سمير غانم لطي صفحة الأحزان بعد رحيل والديها، والعودة لممارسة حياتها الطبيعية، مؤكدا أن حب الناس للراحلين قد يكون مبررا للصبر ومفتاحا لعودة الضحكة الحلوة لإيمي.

وأضاف حسن الرداد، قائلاً: إن شاء الله يا حبيبتي ربنا يصبرك وترجع ضحكتك الحلوة تانى تنور الدنيا وترجعي لشغلك وجمهورك الكبير المحترم يا أحلى زوجة وأجمد كوميديانة في مصر كلها.

مبادرة الرداد وجدت تجاوبا واسعا من نجوم الفن، فأيدته النجمة التونسية لطيفة بتعليق قالت فيه: ايوه يا ايمى يا حبيبة قلبي مالناش غير الدعاء والصلاة على ارواحهم ربنا يقويكى وترجعي لجمهورك الى بيحبك وبيحبهم وانا منهم.

وقالت كنده علوش: يااارب يقويها ويصبرها حبيبتي ايمي ويخليك ليها وجنبها على طول

وعلقت شيماء سيف قائلة: اللهم امين يا رب يسعد قلبكم يا رب، وأضافت الفنانة بسمة: ربنا يخليكم لبعض ويجعلكم سَنَد وظهر لبعض العمر كله، وتضامن أيضا النجوم دارين حداد وملك أحمد زاهر وإيمي طلعت زكريا، ورنا سماحة، والنجمة عائشة بن أحمد.

 

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى