الولايات المتحدة

اعتقال مسؤول اميركي كبير بتهمة التجسس

نقلت وكالة “اسوشيتد برس” عن مصادر لها أنه تم يوم الجمعة الماضي اعتقال “مانويل روتشا” (73 عام) السفير الاميركي السابق لدى بوليفيا، بتهمة التجسس لصالح كوبا، وذلك في ولاية ميامي الاميركية.
ويواجه روتشا تهمة العمل لترويج مصالح الحكومة الكوبية، وفق نص الاتهام الصادر عن وزارة العدل الاميركية.
روتشا كان قد شغل منصب دبلوماسي في القسم الأمريكي للمصالح في كوبا خلال فترة توتر العلاقات بين البلدين في عهد الرئيس الراحل “فيديل كاسترو”، كما عمل في أعلى منصب دبلوماسي اميركي في الارجنتين بين عامي 1997 – 2000 ، وبعدها عمل سفيراً للولايات المتحدة الاميركية في بوليفيا في العام 2002، وتدخل بشكل مباشر في الانتخابات الرئاسية، حيث حذّر سلطات بوليفيا قبل عدة اسابيع من التصويت من أن الولايات المتحدة ستوقف مساعداتها لبوليفيا اذا تم انتخاب الرئيس البوليفي السابق “إيفو موراليس”.
روتشا عمل على مدار 25 عاماً في المجال الدبلوماسي في دول عديدة اخرى منها المكسيك، إيطاليا، هندوراس والدومينيكان، إلى جانب عمله خبيراً في شؤون أمريكا اللاتينية في مجلس الأمن القومي.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى