أخبار عالمية

الألمان يحذرون من خطورة حظر النفط الروسي

كشف تقرير إعلامي ألماني إلى أن فرض حظر على النفط الروسي سيكون “تجربة ذات نتيجة غير معروفة” للاقتصاد الأوروبي.
وقال كلاوس ستراثمان، مراسل صحيفة “هاندلسبلات” الألمانية، في منشوره إن الإجراءات التي اتخذتها دول الاتحاد الأوروبي تعكس حالة عدم اليقين. ويشدد ستراتمان حول “ما إذا كانت دول الاتحاد الأوروبي تختار الآن فرض سقف للسعر، أو حظرا مرحليا بفترات انتقالية، أو تعريفات عقابية على النفط الروسي، في النهاية، لا يهم: فالمخاطر هائلة”.
 
هذاوأضاف، إنه فيما يتعلق بقضايا النفط والغاز: “من الصعب التهديد بالمقاطعة عندما يكون من الواضح أنه لا توجد بدائل كافية”، خاصة في ألمانيا.
زد على ذلك، سيكون ارتفاع الأسعار في أسواق النفط العالمية أمرا حتميا أيضا، في حين أن روسيا ستكون قادرة على زيادة عائداتها إذا وجدت مشترين آخرين بسرعة كافية.
كما وخلص ستراتمان إلى أن “أمل الأوروبيين في أن تمتنع الدول الأخرى عن شراء النفط الروسي الرخيص تضامنا هو أمر ساذج. سيكون حظر النفط تجربة ذات نتائج غير مؤكدة”.
بعد بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة لنزع السلاح من أوكرانيا، صعّد الغرب ضغط العقوبات على روسيا. وأثّرت الإجراءات التقييدية بشكل رئيسي على القطاع المصرفي وقطاع التكنولوجيا. وأصبحت الدعوات للتخلي عن مصادر الطاقة الروسية أعلى. ومع ذلك، أدى اضطراب سلاسل التوريد إلى ارتفاع أسعار الوقود والغذاء في أوروبا والولايات المتحدة.
قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى