أخبار عالمية

الأونروا: إسرائيل تسعى للقضاء علينا وتصفية الفلسطينيين

وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين  حذرت من أن تصعيد إسرائيل حملتها ضد الوكالة مؤخرا يهدف إلى “القضاء علينا وتصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين”، وأكدت أنها لن تخلي مقرها في القدس.

هذا وقال المتحدث باسم “أونروا” إن تصنيف إسرائيل للأونروا منظمة إرهابية تطور خطير يدل على نوايا خطيرة تتعلق بوقف عمل الوكالة في غزة والضفة والقدس، لافتا إلى أنه لم يسبق في تاريخ الأمم المتحدة أن تصنف منظمة أممية بأنها منظمة إرهابية.

حيث وأشار المتحدث إلى أن القادة الإسرائيليين يسعون لتصفية “الأونروا” تمهيدا لتصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين، باعتبار “الأونروا” إطارا حاميا لتلك القضية، وتصفية حل الدولتين والعملية السياسية بشكل عام.

وأضاف أنه كانت هناك في الماضي محاولات مستمرة للتهجم على “الأونروا” وتوجيه اتهامات لها، لكن هذه المرة أخذت حملة إسرائيل ضدها أبعادا مختلفة تتعلق بمستقبل عمليات الوكالة.

وتابع المتحدث لن نخلي مقرنا بالقدس، نعمل هناك منذ عام 1950، وهناك اتفاقية موقعة مع إسرائيل في عام 1967 تنص على السماح للوكالة بالعمل في الضفة وغزة والقدس الشرقية والتمتع بالحصانة وتسهيل عملياتها هناك”.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى