أخبار عالمية

الاتحاد الأوروبي هل يستجيب لطلب سوريا ؟

مع تزايد  أعداد القتلى في الشمال السوري جراء الزلزال المدمر الذي ضرب جنوب شرقي تركيا فجر الاثنين الماضي، كشف مسؤول إدارةالأزمات في المفوضية الأوروبية أن سوريا فعلت آلية الحماية المدنية التابعة للاتحاد الأوروبي.

حيث وأضاف يانيز لينارتشيتش في مؤتمر صحافي، اليوم الأربعاء، أن المفوضيةتلقت صباح اليوم طلبا للمساعدة من حكومة سوريا عبرآلية الحماية المدنية“.

حيث  أشار إلى أن الدول الأعضاء في التكتل متحمسة للمساهمة في تقديم المساعدة تلبية للطلب.

كما شدد على أنالمفوضية تشجع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على الاستجابة لطلب سوريا للحصول على معدات طبية وأغذية،مع المراقبة للتأكد من أن أي مساعدات لن يتم استخدامها لأغراض أخرىمن قبل حكومة النظام السوري الخاضعة للعقوبات.

وبالتزامن أكدت نجاة رشدي، نائبة المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، حاجة البلاد إلى مساعدة عاجلة ودعم لإزالة الأنقاض. وقالتبتغريدة عبر حسابها على تويتر إن سوريا بحاجة أيضا إلى دعم فرق الإنقاذ، بعدما تسبب الزلزال في سقوط آلاف الضحايا بين قتيلومصاب.

وكان وزير الصحة  السوري، حسن الغباش، أعلن بوقت سابق اليوم ارتفاع عدد قتلى الزلزال إلى 1250، في المناطق الخاضعة لقواتالنظام، فيما وصل عدد القتلى إلى نحو 3000 في مناطق المعارضة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

فيما ارتفعت حصيلة الضحايا في كل من تركيا وسوريا إلى أكثر من 11200 حسبما أظهرت أحدث الأرقام الرسمية التركية. وقال مسؤولونوعاملون طبيون إن 8574 شخصًا قضوا في الجنوب التركي و2662 في الجانب السوري، ما يرفع حصيلة القتلى الإجمالية إلى 11236.

في حين ما زال عناصر الإنقاذ يحاولون العثور على ناجين عالقين تحت الأنقاض.

كما تأتي تلك الكارثة فيما تعاني سوريا بشقيها مناطق النظام والمعارضة على السواء من ظروف معيشية سيئة، بعد 12 سنة من الحربالتي أنهكت البلاد، وسوت مناطق برمتها بالأرض. فيما فرضت الدول الأوروبية والولايات المتحدة العديد من العقوبات على النظام.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى