أخبار عالمية

بايدن يمدد حالة الطوارئ الخاصة بأحداث 11 أيلول 2000

قرر الرئيس الأميركي ​جو بايدن​، في رسالة وجهها إلى قيادة ​الكونغرس​، “تمديد ​حالة الطوارئ​ الوطنية التي تم إعلانها عقب أحداث 11 أيلول لعام آخر”، معتبراً أن “التهديد الإرهابي الذي أدى إلى إعلان حالة الطوارئ في أيلول 2001 مستمر”.

وكان بايدن امر في وقت سابق برفع السرية عن الوثائق التي لا تزال سرّية من ​تحقيق​ ​الحكومة الأميركية​ حول هجمات 11 أيلول، لافتاً إلى أنه وقع أمراً تنفيذياً يتضمّن توجيهات ل​وزارة العدل​ ووكالات أخرى ذات صلة، للإشراف على مراجعة لرفع السرّية.

ورأى أنّ رفع السرّية يجب أن يدخل حيّز التنفيذ في “الأشهر الستة المقبلة”. مؤكداً أنه “يجب ألا ننسى أبداً الألم المستمرّ لعائلات وأحبّاء 2977 شخصا أبرياء قتِلوا خلال أسوأ هجوم إرهابي ضد ​أميركا​ في تاريخنا”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى