عالم الرياضة

الروسي مدفيديف بعد إسقاطه دجوكوفيتش في أمريكا المفتوحة

الروسي دانييل مدفيديف حطم ، حلم الصربي نوفاك دجوكوفيتش في إحراز أربعة ألقاب كبيرة

خلال عام واحد، بالفوز عليه 6-4، و6-4، و6-4 في نهائي أمريكا المفتوحة، رابع البطولات الكبرى.

وهذا اللقب هو الأول الكبير للروسي في حين كان دجوكوفيتش يمني النفس بإضافة بطولة أمريكا المفتوحة إلى بطولات أستراليا، ورولان غاروس الفرنسية، وويمبلدون الإنجليزية منذ مطلع العام الحالي، في إنجاز تحقق للمرة الأخيرة قبل 52 عاما وتحديدا بواسطة الأسترالي الأسطورة رود لايفر (83 عاما) عام 1969، الذي كان حاضرا في النهائي أمس الأحد.

وقال مدفيديف بعد فوزه “أنا آسف للجمهور ولنوفاك لأننا جميع كنا ندرك ما كان يصبو إلى تحقيقه في هذه المباراة”.

ونوه الروسي بمنافسه بقوله “ما حققته في مسيرتك بالنسبة لي يجعلك أفضل لاعب في تاريخ اللعبة”.

كما وتابع “لم يكن الفوز سهلا أمام لاعب بحجم دجوكوفيتش

ورد عليه دجوكوفيتش بالقول “تهانينا لدانييل. مباراة رائعة. إذا كان ثمة لاعب يستحق الفوز بلقب كبير فهو أنت”.

وخاض مدفيديف إحدى أفضل المباريات في مسيرته ليخرج فائزا ويضع حدا لسلسة من 27 فوزا تواليا في البطولات الكبرى لدجوكوفيتش، وليثأر من الصربي الذي هزمه في نهائي بطولة أستراليا في فبراير الماضي.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى