أخبار عالمية

المقداد: لا تطبيع مع تركيا قبل انسحابها من سوريا

أكد وزير الخارجية السوري أنه يتم الآن التعامل مع التصريحات التركية بخصوص إمكانية التعاون مع دمشق لمواجهة الخطر الانفصالي في شمال شرق سوريا.
وقال المقداد في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني بالإنابة علي باقري كني في دمشق: “لا تطبيع مع تركيا إلا في حال انسحابها من الأراضي السورية، كما لا تفاوض مع من يحتل الأراضي السورية قبل انسحابه منها”.
وأضاف: “الشرط الأساسي لأي حوار مع تركيا هو انسحابها من الأراضي السورية”.
وأشار إلى أن تركيا تراجعت عدة مرات عن تصريحات متعددة في هذا الشأن.
من جهته، قال باقري: “باسم الشعب الإيراني أقدم الشكر لسوريا بوقوفها إلى جانب إيران في حادثة استشهاد الرئيس الإيراني ورفاقه”.
وأكد أن إيران ستبقى إلى جانب المقاومة ضد إسرائيل، وأن إيران وسوريا دولتان صديقتان وحليفتان وتعتبران ركيزتين أساسيتين للاستقرار في المنطقة.
وشدد على أن استمرار الأمن والاستقرار في المنطقة رهن بعدم وجود وتدخّل الأجانب فيها.

5/5 - (1 صوت واحد)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى