أخبار عالمية

الهجوم الاسرائيلي على دمشق على مرحلتين

كشفت وكالة الأنباء الإيرانية إلى أن الهجوم الإسرائيلي على دمشق استهدف عدة مواقع عسكرية ونفذ على مرحلتين الأولى في دمشقوالثانية في السويداء.

هذا وأعلنت إيران أن مواقع لها وصفتها بالثقافية لم تتضرر بالغارة الإسرائيلية التي استهدفت منطقة كفر سوسة في دمشق. ونفت مقتل أيمن المسؤولين الإيرانية واصفة التقارير الإعلامية بهذا الشأن بغير الصحيحة.

كما وأضافت أن موقع سقوط الصاروخ هو نفسه المكان الذي قتل فيهعماد مغنية، أحد أبرز قادة ميليشيا حزب الله في 12 فبراير2008.

كما ان الهجوم الإسرائيلي على دمشق استهدف عدة مواقع عسكرية باستثناء منطقة كفر سوسة زاعمة انها استهدفت مبان سكنية.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن شخصية كبيرة ربما كانت مستهدفة بهجوم كفر سوسة..

وقُتل 15 شخصاً بينهم سيدتان على الأقل جراء قصف إسرائيلي طال في الساعات الأولى من اليوم الأحد حياً سكنياً في دمشق، فيحصيلة هي الأعلى في العاصمة السورية نتيجة اعتداء مماثل، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بينما تحدث جيشُ النظامالسوري عن سقوط 5 قتلى بينهم جندي في الهجوم.

ونادراً ما تشنّ إسرائيل ضربات مماثلة داخل دمشق، إذ تقتصر ضرباتها على مواقع عسكرية على أطراف العاصمة وفي ريفها ومناطقأخرى.

كماوقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن لوكالةفرانس برسإن الغارة أسفرت عن مقتل 15 شخصاً، بينهم مدنيون ضمنهم سيدتان،موضحاً أن المنطقة المستهدفة تضم معهداً ثقافياً إيرانياً، من دون أن يتمكن من تحديد الجهة التي استهدفها القصف.

وأوضح أن حصيلة القتلىهي الأعلى جراء قصف إسرائيلي على دمشق“.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى