العالم العربي

اليمن تحويل الحوثيين مطار صنعاء

 
وجه وزير الإعلام والثقافة اليمني، معمر الإرياني،التهم  لجماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، باتخاذ المنشآت الحيوية لتخزين الأسلحة وإدارة أنشطتها العسكرية، وتعريض حياة المدنيين وطواقم الأمم المتحدة إلى الخطر، مطالباً المجتمع الدولي باتخاذ موقف.
وقال الإرياني، عبر منصة “تويتر”: “الفيديو الذي رفع تحالف دعم الشرعية السرية عنه يؤكد تحويل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، مطار صنعاء لثكنة عسكرية تضم ورش تركيب وتجهيز صواريخ بمشاركة خبراء من حزب الله وإيران، واستخدام المليشيا طائرات الأمم المتحدة  لمحاكاة سيناريو اعتراض وتدمير، في تهديد خطير لسلامة الطائرات وأطقمها”.
كما وأضاف قائلا: “اتخذ الحوثي منذ انقلابه، المقار الحكومية والمنشآت المدنية والحيوية والأحياء السكنية والمنازل والمساجد والأسواق أوكاراً لتخزين الأسلحة وإدارة أنشطتها الإرهابية، في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية التي تجرم التمترس بالمدنيين وتعريض حياتهم للخطر”.ودعا وزير الإعلام اليمني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي إلى “اتخاذ موقف واضح من ممارسات مليشيا الحوثي الإرهابية من تمترس بالاعيان المدنية والمدنيين، واتخاذ المنشآت الحيوية لأغراض عسكرية، وتعريض حياة طواقم الأمم المتحدة والمنظمات الإغاثية للخطر، والتي ترقى لمرتبة جرائم الحرب”، على حد قوله.
وبالأمس، عرضت “العربية”، مقطع فيديو قالت إنه لتحويل جماعة الحوثيين مطار صنعاء إلى ثكنة، واستخدام مسلحي الجماعة طائرة تابعة للأمم المتحدة للتأكد من عمل وفاعلية منظومة دفاع جوي.
ويشهد اليمن منذ نحو 7 أعوام معارك عنيفة بين جماعة الحوثيين وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية من جهة أخرى لاستعادة مناطق واسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء وسط البلاد أواخر 2014.
وأدت المعارك إلى مقتل وجرح آلاف المدنيين واحتياج الملايين إلى مساعدات إنسانية عاجلة، بحسب الأمم المتحدة.
قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى