نجوم و أضواء

باريس هيلتون تتحدث عن اغتصابها

المليارديرة ونجمة تلفزيون الواقع الأميركية باريس هيلتون، أنها استقبلت ابنتهالندنأخيراً من طريق أم بديلة، مثلما فعلت مع بكرهافينيكس بارون هيلتون ريوم“.

هذا وأكّدت النجمة المثيرة للجدل أنها لجأت إلى هذه الطريقة بسبب استمرار معاناتها من صدمات تلقتها في فترة مراهقتها، حين تعرضتللاستغلال والتحرش الجنسي، وحتى الاغتصاب.

حيث وأوضحت أن اضطراب ما بعد الصدمة لا يزال يلاحقها، ويسبّب لها نوبات من الهلع منعت الأطباء من السماح لها بالحمل طبيعياً،مضيفةً: “حين أتواجد في عيادة الطبيب لتلقي حقنة أو أي شيء آخر، أُصاب حَرفياً بنوبة ذعر بحيث لا أستطيع التنفس“.

كما وذكرت هيلتون أن مدرّساً يافعاً ووسيماً لقّبته بالسيد أبيركرومبي أخبرها أنه معجب بها وأعطاها رقم هاتفه وطلب منها إبقاء تواصلهماسرّاً، حتى زارها في منزلها بغياب أهلها حيث قبّلها، واستمرت علاقتهما إلى أن ضبطها ذووها في سيّارة الأستاذ.

وأشارت النجمة إلى انتهاكات أخرى بحقها في مدرسة داخلية للمراهقين المضطربين في ولاية يوتا في تسعينيات القرن الماضي، حيثأُخضعت هي وزميلاتها لفحوص عنق الرحم من دون موافقتهن.

ولفتت هيلتون إلى تعرّضها للاغتصاب على يد شاب اصطحبها من مركز تجاري إلى منزله حيث خدّرها واعتدى عليها.

هذا و يُذكر أن باريس هيلتون دخلت القفص الذهبي مع كارتر ريوم في تشرين الثاني (نوفمبر) 2021، وأنجبت بكرها من طريق أم بديلةفي كانون الثاني (يناير) الماضي، واستقبلتلندنفي شهر تشرين الثاني (نوفمبر) الفائت.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى