جرائم وحوادث

بسبب اكتظاظ السجون.. حكومة اسكتلاندا تلجأ لحل غريب

أقدمت الحكومة الاسكتلندية على إطلاق سراح 550 مجرماً مداناً بقضايا مختلفة في وقت لاحق من الشهر الحالي قبل انتهاء العقوبات التي يقضونها، وذلك لحل مشكلة اكتظاظ السجون في البلاد، وخوفاً من وقوع المزيد من الجرائم والضحايا داخل تلك السجون الأمر الذي خلق حالة من الجدل الواسع داخل البلاد والقلق لدى أسر الضحايا وعائلاتهم.

ووصفت “كيت والاس” رئيسة منظمة الضحايا الاسكتلندية القرار بأنه مثير للجدل، وأنها ستؤدي إلى المزيد من الضحايا، كما حدث أيام جائحة كورونا عندما أطلق سراح مساجين ارتكبوا لاحقاً جرائم خارج السجن، معربة عن مخاوفها لأنه لم يتم إخطار الضحايا بإطلاق سراح الجناة، فيما قالت وزيرة العدل أنجيلا كونستانس أنه ستكون هناك “عملية مبسطة لإبلاغ الضحايا” المسجلين وغير المسجلين بالأمر.

هذا ونقلت وسائل إعلام محلية عن “فيل فيرلي” ممثل جمعية ضباط السجون ترحيبهم بالقرار وأنه “حل قصير الأجل” ومن شأنه أن يمنح ضباط السجون القليل من المساحة للتنفس.

 

 

 
5/5 - (3 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى