أخبار عالمية

تحالف مالي إفريقي ضد فرنسا

قرر رئيس المجلس الوطني في نيجيريا بإنشاء عملة موحدة مع بوركينا فاسو ومالي (دول تحالف الساحل)، مؤكداً أنهذه الدول لم تعد بقرة حلوب لفرنسا.

هذا ونقلت  وكالةالأنباء الفرنسيةعن تشاني قوله: “العملة علامة على السيادة (النيجر وبوركينا فاسو ومالي) منخرطون في عمليةاستعادة السيادة الكاملةلم يعد من الممكن أن يكون هناك أي شك في أن تكون بلداننا البقرة الحلوب لفرنسا“..

هذا وكان قد وقع زعماء مالي وبوركينا فاسو والنيجر على ميثاق لإنشاء تحالف لدول الساحل من أجلإنشاء بنية دفاعية جماعية“. من أياعتداء على السيادة أو السلامة الإقليمية لطرف أو أكثر من أطراف ميثاقليبتاكو غورما  لتحالف دول الساحل، الذي وقعته مالي وبوركينافاسو والنيجر، سيُعتبر عدوانًا على الأطراف الأخرى وسيتطلب مساعدة من جميع الأطراف، بما في ذلك استخدام القوة العسكرية.

كما أعلنت بوركينا فاسو والنيجر ومالي انسحابها من المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس). ووفقا لممثلي هذه الدول، أصبحتالجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا تشكل تهديدا للدول الأعضاء. ولوحظ أيضًا أن الكتلة الإقليمية فرضتعقوبات غير قانونية وغيرمشروعة وغير إنسانية وغير مسؤولةضد الدول.

كما وأعلنت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا إيكواس عن عدم تلقيها إخطارات رسمية بخصوص انسحاب مالي والنيجر وبوركينافاسو من المجموعة، وذلك ردًا على بيان مشترك أصدرته الدول الثلاث يفيد بانسحابها من المجموعة.

5/5 - (1 صوت واحد)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى