إقتصاد و أعمال

تراجع أسعار النفط في المخزونات الأميركية

بعد أن أظهرت بيانات زيادة كبيرة غير متوقعة في مخزونات الخام الأميركية للأسبوع الثاني على التوالي، تراجعت أسعار النفط مما زادالمخاوف من انخفاض الطلب على الوقود.

وبهذا هبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 86 سنتا، أو 1.1%، إلى 78.62 دولار للبرميل.

كما و تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 73 سنتا، أو 0.9% إلى 84.25 دولار للبرميل، لتواصل تكبد خسائر بعد هبوطها نحو 1% أمسالأربعاء.

وضعفت السوق بفعل مخاوف حيال تدهور في الاقتصاد الأميركي يلوح في الأفق، بعد أن قال مسؤولون في مجلس الاحتياطي الاتحادي(البنك المركزي الأميركي) إن سعر الفائدة بحاجة إلى الارتفاع لأكثر من 5% للسيطرة على التضخم حتى بعد أن أظهرت البيانات انخفاضمبيعات التجزئة أكثر من المتوقع في ديسمبر.

حيث وقال محللون فيإيه.إن.زدللأبحاث في مذكرة للعملاء: “أثار هذا شبح الركود، مع تضرر الإقبال على المخاطرة نتيجة لذلك“.

و زاد الطين بلة، ما أظهرته بيانات معهد البترول الأميركي من ارتفاع في مخزونات النفط الخام الأميركية بنحو 7.6 مليون برميل فيالأسبوع المنتهي في 13 يناير، وفقا لمصادر بالسوق.

وكان تسعة محللين استطلعترويترزآراءهم توقعوا في المتوسط هبوط مخزونات الخام نحو 600 ألف برميل.

وهذا هو الأسبوع الثاني على التوالي من الزيادات الكبيرة في المخزونات.

أما ومع استمرار ترجيح الرفع الكبير لأسعار الفائدة، صعد الدولار الأميركي، مما زاد من الضغط على الطلب على النفط، إذ إن الدولارالقوي يجعل الخام أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى