إقتصاد و أعمال

تفاصيل أزمة اقتصادية غير مسبوقة.. كيف تموّل الحكومة الاسرائيلية حربها على غزة

كشفت تقرير صادر عن وكالة “بلومبيرغ” أن الحكومة الإسرائيلية تعمل للحصول على المزيد من القروض المالية من خلال بيع سندات خزانة للمستثمرين من أجل تمويل تكاليف الحرب على غزة، وأنه سيتعيّن على الحكومة بيع كميات كبيرة جداً من السندات هذا العام لتغطية التكاليف، بحسب ما نقل التقرير عن مسؤولين في وزارة المالية الاسرائيلية.

كذلك فإن الأزمة المالية قد تجبر الحكومة الاسرائيلية أيضاً إلى الاقتراض من الأسواق المحلية بالشيكل، فضلاً عن التوجه لبيع المزيد من السندات بالعملة الأجنبية، الأمر الذي أصبح أكثر تعقيداً للمرة الأولى منذ تأسيسها، خاصة بعد تخفيض وكالة “Moody’s” تصنيف السندات الحكومية الاسرائيلية الأمر الذي ينعكس بشكل كبير على قيمتها.

وأعلنت Moody’s المتخصصة بخدمات المستثمرين، أول أمس الجمعة، تخفيض تصنيف السندات الحكومية الاسرائيلية من المستوى A1 الى المستوى A2، وتخفيض التصنيف الائتماني، مع نظرة مستقبلية سلبية خاصة إذا توسّعت الحرب مع حزب الله.

كذلك نقلت بلومبيرغ عن مسؤول في شركة Meitav DS Investments المتخصصة، توقعات بأن يصل اجمالي إصدار الديون الى نحو 210 مليارات شيكل (58 مليار دولار)، خلال العام الحالي 2024، بزيادة تقارب الثلث عن العام الماضي 2023.

5/5 - (2 صوتين)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى