أخبار عالمية

تهديد إيراني لإسرائيل بتدمير تل أبيب وحيفا

 اللجنة الثقافية البرلمانية الإيرانية، حذرت  إسرائيل من ارتكاب أية حماقة ضد إيران، مهددة بتدمير تلأبيب وحيفا.

وقال عضو اللجنة أحمد راستينة هفشجاني، إنشعلة غضب الأمة الاسلامية في الثأر لدم أبرز قائد كافح ضد الإرهاب في الانتقام بسببالجريمة المروعة باغتيال قائد القلوب لن تنطفئ، محذراالكيان الإسرائيلي المختلق من ارتكاب أية حماقة،

هذا وشدد راستينة هفشجاني، على ضرورةحذر الكيان الاسرائيلي المختلقمن غضب الأمة الاسلامية، قائلا إنحماقة واحدة تكفي لكي تسوىحيفا وتل أبيب بالأرض“.

كما وكان المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني رمضان شريف، أكد أن منشآت بلاده النوويةمحصنة، محذرا إسرائيل من دفع ثمن باهظحال قررت الهجوم

وقال شريف ردا على سؤال حول مدى إمكانية تنفيذ إسرائيل تهديداتها: “أن يرغبالإسرائيليون بفعل شيء حيال منشآت إيران النووية فهذا أمر واضح، ولكن هناك شيئانيمنعانهم من ذلك“.

ومضى موضحا: “الأول هو الرد بالمثل، والثاني هو ظروف المنشآت في إيران، والتي هي محصنة بشكل متين جدا ولا يستطيع الصهاينةالقيام بأي إجراء ضدها“.

واعتبر أن الأمر الثاني الذي يحول دون قدرة إسرائيل على تنفيذ تهديداتها هوخطط عمليات الدفاع السلبي، مضيفالكن حقيقة أنهم(الإسرائيليون) يتحدثون ويصرخون ويطلقون الشعارات فهذا أمر واقع، حتى أنهم وقبل مناوراتالرسول الأعظم 17″ الأخيرة صعدوا منوتيرة هذه الحرب اللفظية والإعلامية، إلى درجة أن القائد الجديد للقوة الجوية الإسرائيلية قالسنهاجم المنشآت النووية الإيرانية في غضوناليومين القادمين والبعض ترجمها حتى الغد“.

وقال العميد رمضان شريف وهو أيضا مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري إنهبعدهذه المناورات أوعز رئيس الوزراء الصهيوني (نفتالي بينيت) رسميا إلى الجيش بأنه من الآنفصاعدا لا يحق لأي أحد بأن يتحدث عن ايران بأي شكل من الأشكال“.

ورجح أن تكون التهديدات الإسرائيلية مجرد: “تلاعب بالألفاظ من اجل الاستهلاك السياسي، خاصة الاستغلال للتغلب على مشاكلهم فيالأراضي المحتلة، مضيفاهذه القضايا تجعلهم يحاولون تسويق مشاكلهم إلى الخارج“.

ومؤخرا صرح أكثر من مسؤول إسرائيلي بأن هناك استعدادات تجرى على قدم وساق للتجهيز لهجوم يستهدف المواقع النووية الإيرانية، فيمااعتبرت أن أي هجوم إسرائيلي سيواجه بردموجع“.

كما وكشفت وسائل إعلام عبرية أن رئيس الأركان الإسرائيلي، أفيف كوخافي، وجه القواتالمسلحة، بتسريع التأهب لهجوم محتمل على إيران، فيما قال تومر بار، القائد الجديد للقوةالجوية الإسرائيلية، إنالقوة الجوية بوسعها أن تنفذ هجوما على المنشآت النوويةالإيرانية بكل نجاح، إذا لزم الأمر ذلك

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى