عالم الرياضة

تونس ترد على حادثة الموز

أدان الاتحاد التونسي لكرة القدم يوم الأربعاء بشدّة رمي الموز على المهاجم البرازيلي ريشارليسون واعتبره فعلا عنصريا، اثر المباراة الوديةالتي جمعت المنتخبين الثلاثاء في باريس.

وقال الاتحاد التونسي في بيان: ندين وبشدة أي ممارسة عنصرية قد تحدث في أي ملعب في العالم، وإن تأكد من خلال التثبت في هويةالشخص الذين قام برمي الموز بأنه تونسي فإننا نعتذر نيابة عنه وباسم كل التونسيين.

وأشاد الاتحاد في بيانبالسلوك المثالي للأغلبية الساحقة من الجماهير التونسيةالتي كانت حاضرة.

وتم رمي الموز من مدرجات الجماهير في اتجاه ريشارليسون الذي كان يحتفل بهدفه ضد المنتخب التونسي في مباراة انتهت بفوز منتخبالسامباعلىنسور قرطاج” 5-1.

وأثارت الموزة ومقذوفات أخرى صوبت نحو الملعب غضب اللاعب البرازيلي المحترف مع توتنهام الإنكليزي.

وكتب اللاعب البرازيلي على صفحته الرسمية في موقع تويتر فجر الثلاثاءلا للعنصرية“.

هذا وكان أصدر الاتحاد البرازيلي لكرة القدم بيانًا على تويتر قال فيه: للأسف، تم رمي موزة على أرض الملعب باتجاه ريشارليسون. يؤكدالاتحاد البرازيلي موقفه المناهض للعنصرية ونبذ أي تصرف متحيز.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى