أخبار عالمية

حظر النفط الروسي يغضب فرنسا

كشف تقرير إعلامي إلى موجة من القلق تسود الشارع الفرنسي بعد اتفاق قادة الاتحاد الأوروبي على الحزمة السادسةمن العقوبات ضد روسيا، والتي تشمل فرضا تدريجيا لحظر على واردات النفط من روسيا.

هذا ويعود سبب الشعور بالقلق في الشارع الفرنسي للخوف من مخاطر ارتفاع أسعار الوقود، بحسب تقرير قناةفرانس 2″ التلفزيونية.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، إنه بحلول نهاية العام، سيقلل الاتحاد الأوروبي فعليا وارداته من النفط الروسيبنسبة 90 في المئة، وستشمل الحزمة السادسة حظر النفط الروسي المستورد عن طريق البحر في الوقت الذي لا تشمل فيه العقوبات خطأنابيبدروجبا“.

كما وأشارت القناة في تقريرها أنهذه الحزمة السادسة من العقوبات ضد روسيا ستضربالقوة الشرائية. والفرنسيون يستعدون بالفعل“.

هذا و أعرب الفرنسيون عبر القناة عن قلقهم من مخاطر ارتفاع أسعار البنزين. وقال أحد سائقي السيارات المحليين إنهغير سعيد علىالإطلاقباحتمال ارتفاع أسعار الوقود. فيما قال مواطن فرنسي آخر: “أقود سيارة كل يوم ويجب أن أملأ خزانا ممتلئا مرة واحدة علىالأقل في الأسبوع، لذلك، بالطبع، إنه مكلف بالفعل بالنسبة لي. إذا ارتفع إلى مستوى أعلى، فسيكون ذلك صعبا“.

كما وقالت سيلين أنتونين الخبيرة الاقتصادية في المركز الفرنسي للدراسات الاقتصادية فيمقابلة مع القناة، إنه لا شك في أن سعر لتر البنزين سيرتفع في الأسابيع المقبلة. وحذرت من أنسعر البرميل (من النفط) يمكن أن يرتفع ليصل إلى 130-150 دولارًا. ومن ثم يمكن أن ترتفعالأسعار في محطة الوقود إلى 2.2-2.3. هذا ممكن“.

كما واتفق قادة دول الاتحاد الأوروبي، يوم الاثنين، على حظر جزئي لواردات النفط من روسيا، وفقا لما قاله رئيس المجلس الأوروبي، شارلميشال.

وكتب رئيس المجلس الأوروبي على حسابه في تويتر: “تم التوصل إلى اتفاق بشأن حظر استيراد النفط الروسي إلى الاتحاد الأوروبي. وهذا يؤثر على الفور على ثلثي واردات النفط من روسيا“.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى