نجوم و أضواء

حفيدا وديع الصافي يخلدون ذكره

الثنائي شربل وجاد الصافي أحيا حفلة ساحرة بأغنيات متنوعة، على مسرح الراحل أبو بكر سالم، في موسم الرياض،ليُظهرا فيه إبداعاتهما في العزف والغناء باللهجات المختلفة. وبعد انتهاء الحفلة صرحا في المؤتمر الصحافي عنبداياتهما، وبيّنا سر الاتقان للهجة الخليجية وحبّهما لها.

 حيث ووصف الثنائي مدينة الرياض بأنها أكثر من رائعة، وأكد شربل نجاح الحفلة بقوله: “جاءتنا أصداء رائعة عن الحفلة فور بدايتها،وشكرًا للأستاذ تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه على إتاحة الفرصة، كما نشكر الشركة المنظمة بنش مارك علىتنظيمها الأكثر من رائع“.

 أما وعن  بدايات مسيرتهما الفنية، بيّن شربل أنه بدأ من زاوية صغيرة في المنزل بالعزف على الكمان أو العود، ويشاركه جاد بالعزف علىالبيانو، ويغنيان بطريقة طربية يكملان من خلالها بعضهما، وبعد نشر أكثر من فيديو، وصلا إلى رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه،تركي آل الشيخ، الذي أحب أن يشجعهما بانطلاقة مميزة من المسرح السعودي.

 كما وأكد الثنائي أنهما يجيدان عزف الأغنيات الأجنبية والعربية، ولكنهما يغنيان فقط باللغة العربية حاليًا، كما أكد جاد قدرته وحبه لتوزيعالأغنيات، وأكد شربل أن اكتساب موهبتهما كان عن طريق الجينات التي اكتسباها من جدهما الفنان وديع الصافي، ولكنهما طوراهالتناسب أسلوبهما الخاص، مؤكدًا أنه يحب أن يسمع ويتعلم ليتطور بشكل مستمر، سواء باللغة اللبنانية أو الخليجية، مبينًا أنه يسمع كثيرًاللفنان طلال مداح وللفنان محمد عبده، وأضاف: “أتميز بأنني أسمع وأتقن اللهجات سريعًا، فيما أكد جاد أنه يميل لأغنيات فيروز.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى