إقتصاد و أعمال

خبير اقتصادي أزمة غذاء في أوروبا

أكد الخبير سيرغي تشيرنيكوف، الأستاذ المشارك في كلية الاقتصاد بجامعة الصداقة بين الشعوب في روسيا، أن أوروباقد تواجه أزمة غذائية بسبب مشاكل المناخ وعواقب العقوبات ضد روسيا.

هذا ولفت الخبير الانتباه إلى أن الأوروبية تسجل انخفاضا في الغلة والانتاج مقرنة الدول بالعام الماضي. فمثلا، حصدت فرنسا 18.5% أقل من محاصيل الذرة مقارنة بالعام الماضي، وقد يواجه المنتجون الأوروبيون الآخرون قريبًا انخفاضًا في جودة الحليب بسبب نقصالأعلاف الحيوانية.

وقال تشيرنيكوف في مقابلة مع وكالةبرايم“: وهذا بالطبع، سيؤدي ذلك إلى زيادة أسعار مجموعة من المنتجات الغذائية، من البقالة إلىالحلويات، لكن من الصعب التنبؤ بحجمها الآن“.

حيث و أشار إلى أن العقوبات ضد روسيا أدت إلى تعطيل سلاسل التوريد، مما أدى إلى زيادة تكلفة النقل وعدم القدرةعلى تعويض النقص في المنتجات في جزء من العالم.

الآن، بسبب ارتفاع تكلفة الخدمات اللوجستية، والصعوبات الاقتصادية، وارتفاع أسعار الطاقة والعقوبات السخيفة، والقيود الذاتية، يمكنكسر هذا النظام. لذلك، يبدو أن الاتحاد الأوروبي، الذي يعاني من نقص في الغذاء والطاقة، قد يكون أول من يعاني من تراجع العولمة والعقوبات.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى