مقالات و أخبار طبية

سرطان عنق الرحم وعلاجه

يعد تحديد مراحل سرطان عنق الرحم أمرًا مهمًا، لدوره في المساعدة على تحديد نوع العلاج الأكثر فعالية وتحديد درجة انتشار السرطان فيحال كان وصل إلى الهياكل القريبة أو الأعضاء البعيدة، ويُقسم نظام تحديد مراحل سرطان عنق الرحم إلى أربع مراحل، وهي:

المرحلة الأولى 

تكون فيها الخلايا السرطانية نمت، وانتقلت من السطح إلى الأنسجة العميقة من عنق الرحم وربما انتشرت في الرحم والغدد الليمفاويةالقريبة.

المرحلة الثانية

يحدث فيها انتقال الخلايا السرطانية وانتشارها إلى ما وراء عنق الرحم والرحم، ولكن لم تصل بعد إلى جدران الحوض أو الجزء السفلي منالمهبل، فمن الممكن أن تؤثر، أو قد لا تؤثر على الغدد الليمفاوية القريبة.

المرحلة الثالثة

تنتشر فيها الخلايا السرطانية في الجزء السفلي من منطقة المهبل أو في جدران الحوض، ومن الممكن أن تقوم بسد الحالبين، وهي الأنابيبالتي تعمل على نقل البول من المثانة، مما يجعلها تؤثر على الغدد الليمفاوية القريبة في بعض الحالات.

المرحلة الرابعة

تُصيب فيها الخلايا السرطانية المثانة أو المستقيم ونموها يكون خارج الحوض، ولكن قد تؤثر أو لا تؤثر على  الغدد الليمفاوية إلا أنه في وقتلاحق من المرحلة الرابعة ستنتشر الخلايا السرطانية إلى الأعضاء البعيدة التي عادةً ما تشمل كل من: الكبد، والرئتين، العظام، بالإضافةإلى العقد الليمفاوية.

الجدير بالعلم أن الخضوع إلى الفحص وتلقي الرعاية الطبية المناسبة في حال ظهور أي من الأعراض إلى تلقي العلاج المبكر وزيادة فرصةالبقاء على قيد الحياة

أعراض سرطان عنق الرحم المبكرة

قد تشمل أعراض المرحلة الأولى من سرطان عنق الرحم ما يأتي:

الإفرازات المهبلية المائية أو الدموية، وقد تكون ثقيلة ولها رائحة كريهة.

حدوث نزيف مخباي بعد  الجماع، أو بين فترات الحيض، أو بعد الوصول إلى سن اليأس.

فترات الحيض تكون أكثر غزارة، وتستمر لفترة أطول من المعتاد.

أما في حالة انتشار السرطان إلى الأنسجة أو الأعضاء المجاورة، فقد تشمل الأعراض ما يأتي:

صعوبة في التبول يرافقه الشعور بالألم، وأحيانًا مع وجود دم في البول.

ألم وإسهال أو نزيف في المستقيم عند التبرز.

التعب وفقدان الشهية والوزن

شعور عام بالخمول والمرض.

الشعور بألم خفيف في الظهر أو تورم في الساقيين.

الشعور بألم في الحوض أو البطن.

فإذا كان لديك نزيف غير طبيعي أو إفرازات مهبلية أو أي أعراض أخرى غير مبررة ، يجب أن تخضعي لفحص نسائي كامل يتضمن اختبارعنق الرحم.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى