جمال وأزياء

عرض أزياء استثنائي.. والسبب “كورونا”

في ظل تأثير تفشي جائحة كورونا وانعكاساتها على كل الاختصاصات في دول العالم، وجد دار “موسكينو” للأزياء نفسه أمام تحدٍ جبره على الاستعانة بفكرة استثنائية مبتكرة تساعده على إقامة عرض الأزياء دون عارضات ودون ضيوف..

ولتنظيم هذا العرض لجأ “موسكينو” للشركة المنتجة لعرائس “ذا مابيت سو” للاستعانة بمجموعة من الدمى المتحركة، حيث تم تفصيل التصاميم بمقاس العرائس الصغير، وتم الاتكال على عدد محدود للغاية من الأشخاص لتحريكها، ولإضفاء جو ظريف للعرض، تم أيضاً الاستعانة ببعض الدمى المتحركة ووضعها على كراسي الضيوف.

قيم هذا المقال | Rate this post

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى